التخطي إلى المحتوى

تمتلك شجرة الدورين جاذبية خاصة لمعظم سكان جنوب شرق آسيا فهي تمتلك العديد من الميزات والخصائص
والمواصفات التي تجعل منها واحدة من أفضل الثمار في تلك المنطقة لنتابع المقال ونتعرف أكثر عن خصائصها.

ما هو دورين الزبادي؟

دورين الزبادي الاسم العلمي له Durian، وتنتمي إلى عائلة Malvaceae. هو محصول ينتشر في جنوب شرق
آسيا في كل من سومطرة وسريلانكا وجنوب الهند، بالإضافة إلى تواجده بشكل قليل في كل من استراليا وهاواي. تحتل تايلاند المركز الأول في زراعته يليها اندونيسيا ثم ماليزيا حيث تُزرع هذه الفاكهة بشكل أساسي في المزارع المنزلية والحقول.

تؤكل هذه الثمار طازجة حيث يمكن ملاحظة نضجها من خلال رائحتها القوية، كما أنّها تحظى بقبول وإعجاب السكان لدرجة أن محصول الأرز يتأخر في النفاد إذ تزامن حصاده مع الدورين، وتعتبر الدورين من الثمار التي تلقى رواجاً كبيراً في التصدير وهي من النكهات المفضلة في كل من المثلجات والبسكويت. يمكن حفظ الثمار بتجفيف اللب أو
بغليه مع السكر، كما يمكن الاستفادة من بذورها المسلوقة أو المحمصة كوجبة خفيفة، ويمكن طهي البراعم الصغيرة
والفاكهة الغير ناضجة أيضاً.

مواسم زراعة دورين الزبادي

يُزرع الدورين زبادي في المناطق الدافئة القريبة من خط الاستواء ذات متوسط هطول مطري سنوي يتجاوز الـ 1500 ملم، ولذلك يُزرع في الأشهر الرطبة من السنة، علماً أن الشجرة تستطيع تحمّل شهر إلى ثلاثة أشهر من الجفاف بحيث قد يحفز هذا الجفاف نموها، ومن ثم يحدث الإزهار مرتين سنوياً.

متطلبات التربة والمناخ لزراعة أشجار دورين الزبادي

يزرع الدورين في المناطق الاستوائية (من خط الاستواء وحتى 18 درجة شمال خط الاستواء وجنوبه) حتى ارتفاع
800 متر، كما أنها بحاجة إلى هطول أمطار جيد تبلغ حوالي 1500 مم أو أكثر، مع التأكيد على أن موجات الجفاف النسبية تحفز الإزهار وفي هذه الحالة من الضروري اعتماد نظام ري لاستمرار المحصول بنجاح. أما بالنسبة للتربة
فيمكن أن يزرع بالترب الخفيفة والمتوسطة والثقيلة إلا أنه يفضل أن تكون عميقة وجيدة التصريف والتهوية مع
التنبيه إلى ضرورة أن تكون المنطقة المزروعة محمية من الرياح التي قد تسبب اضرار للأغصان والفروع المحملة بالثمار.

تهيئة الأرض لزراعة دورين الزبادي

بداية تحفظ الشتلات في مشتل في الظل ويضاف لها السماد كل 2 – 4 أسابيع، ومن ثم يتم تحضير الأرض قبل عدة أشهر من الزراعة، حيث يتم إنشاء حفر بقطر وعمق 0.6 متر ومن ثم إضافة المواد العضوية أو سماد بمعدل 5-10 كغ لكل حفرة، بالإضافة إلى 200 غرام من الفوسفات الصخري، وتُزرع الأشجار الصغيرة مع الانتباه لجذور
النباتات كونها حساسة جداً. وغالباً ما يكون التباعد بين الأشجار من 6 إلى 16 متر حيث يوصى أن تتم الزراعة بمعدل 30 شجرة / هكتار وذلك بهدف إعطاء المساحة الكافية لبقية الأشجار للنمو.

الري في زراعة دورين الزبادي

يتم تثبيت أنظمة الري الدائمة باستخدام أنابيب PVC وغالبًا ما تستخدم مرشات بسيطة من 2 إلى 3 لكل شجرة، ويتم تصريف المياه بالقرب من خط التنقيط. كما يتم قطع الأعشاب الضارة إلا أنه يتوجب أن تبقى المنطقة الواقعة تحت الشجرة خالية من الأعشاب الضارة. أما بالنسبة للسماد تعتمد الطريقة المستخدمة في تايلاند على التزويد بالسماد المركب وذلك بالقرب من أنبوب التنقيط بمجرد ظهور براعم الزهور.

الآفات الزراعية في زراعة دورين الزبادي

قد تعاني أشجار الدورين من تعفن الجذور والفاكهة، كما من الممكن أن تنتشر الفطريات في التربة مما تسبب إضعاف الشجرة وخصوصاً إذا أصابت جذورها، ومن الأمراض الأخرى انتشار البقع على الأوراق والتي تسببها Homostegia durionis، وقد تكون المعركة خاسرة في أغلب الأمراض السابقة لذلك فالوقاية في هذه الحالة أفضل بكثير من العلاج.

حصاد دورين الزبادي

يصعب الحكم على نضج الثمار لذلك من الشائع انتظارها حتى تسقط، إلا أنّ الاعتماد على الحصاد الانتقائي ضروري جداً، حيث يستخدم الأشخاص المسؤولون عن الحصاد مجموعة معايير للحكم على النضج منها الاعتماد على عدد الأيام المنقضية للإزهار، كما يمكن الاعتماد على اللون والرائحة المنبعثة من الفاكهة بالإضافة لاختبارات التعويم في الماء.

الفوائد الصحية لدورين الزبادي

  • تعزيز قدرة جهاز المناعة.
  • الوقاية من السرطان وتثبيط نشاط الجذور الحرة.
  • تساعد في تحسين الهضم، وتقوية العظام، وتحسين علامات فقر الدم، ومنع الشيخوخة المبكرة.
  • وتساعد في خفض ضغط الدم، والحماية من أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • تساعد في تقليل التهاب المفاصل، وتقليل الصداع، وتقليل أعراض الاكتئاب والقلق والتوتر.

حيث أن معظم هذه الفوائد الصحية تعود لمحتوى ثمرة الدورين الرائع من الفيتامينات والمعادن. فهي تحتوي على فيتامينات مثل فيتامينC وحمض الفوليك وفيتامينA. كما تتواجد مجموعة من المعادن المهمة مثل البوتاسيوم والحديد والكالسيوم والمغنيسيوم والصوديوم والزنك والفوسفور. بالإضافة إلى العديد من العناصر الغذائية مثل المغذيات النباتية والماء والبروتين والألياف الغذائية المفيدة.

وفي الختام لابد من الإشارة إلى أن ما يعيق انتشار هذه الفاكهة انتاجيتها المنخفضة ويتمثل التحدي الرئيسي هنا في إيجاد الطرق المناسبة لرفع الانتاج مما سيعزز دور هذه الفاكهة الفريدة في جنوب شرق آسيا.وبهذا نكون قد تحدثنا عن مواسم زراعة دورين الزبادي وطريقة زراعة دورين الزبادي وفوائدة الصحية

هل كان المقال مفيداً؟

نعم
لا

أقرأ ايضاً  كيفية كتابة إعلانات Copywriter باحتراف وخطوات المتبعة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *