التخطي إلى المحتوى

مواسم زراعة اليقطين، يعد اليقطين أحد أنواع الخضراوات التي تنتمي إلى فصيلة القرعيات وله العديد من الاستعمالات في الأطباق الحلوة والمالحة كما يحمل الكثير من الفوائد لصحة الإنسان فهو يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي تجعله يساعد على دعم المناعة والحفاظ على صحة القلب وعلاج تقرحات الجلد والأرق، ويمكن استخدامه للزينة في الأعياد كما هو معروف خصوصاً في عيد القديسين. لذلك من الجيد التعرف على طريقة زراعته والمواسم المناسبة للزراعة علماً أن زراعته سهلة وغير مكلفة.

مواسم زراعة اليقطين

ينمو اليقطين بسرعة في المناخات الحارة أكثر من الباردة، لذلك يفضل زراعته بعد مرور آخر موجة صقيع أي في آخر فصل الربيع أو أول فصل الصيف و عندما تصل درجة حرارة التربة إلى 18 درجة مئوية حيث يستغرق نموه من 85 إلى 125 يوم.

شروط زراعة اليقطين

  1. اختيار البذور الطازجة حيث يفضل الابتعاد عن البذور المباعة في المتاجر والصيدليات
  2. منطقة زراعة كبيرة لأن هذه النباتات طويلة جداً تمتد على مسافات طويلة
  3. يجب أن تصل أشعة الشمس إلى منطقة الزراعة باستمرار لذلك يفضل عدم زراعته في ظل شجرة أو مبنى
  4. تصرف المياه بشكل صحيح أو زرعته في مناطق لا تتجمع فيها مياه الأمطار
  5. رياح مناسبة ليست قوية، حيث يمكن صنع مصدات هوائية من الخشب للتخفيف من الرياح لإن الرياح القوية يمكن أن تؤدي إلى تدمير أوراق النبات
  6. لا يجب زراعته في طقس يميل إلى الصقيع لإنه نبات حساس يتأثر بسرعة بالصقيع
  7. أنواع التربة المناسبة لليقطين هي التربة الخفيفة والصفراء
  8. إضافة السماد العضوي للتربة قبل 15 يوم من الزراعة.

خطوات زراعة اليقطين

  1. يتم بناء تلة صغيرة من التراب وتوضع البذور على عمق 2.5 إلى 8 سم حيث تساعد التلة على تحسين تصريف المياه.
  2. يتم وضع بذرتين أو ثلاثة بمسافة سنتيمترات بينها في حال لم تنبت بعض البذور
  3. يجب أن يزرع في صفوف متباعدة على نطاق واسع لأخذ امتداد النبات بالاعتبار، حيث يفضل أن يكون التباعد بين كل حفرة والأخرى في نفس الصف 3.7 م والتباعد بين الصفوف 2-3 م
  4. إضافة طبقة رقيقة من السماد في المنطقة المزروع فيها اليقطين لتغذية البذور ومحاربة الأعشاب الضارة أو عندما تبرعم النباتات (خلال أسبوع أو أسبوعين).
  5. سقاية النباتات عند انخفاض رطوبة التربة أو الجفاف يفضل بشكل يومي حيث يحتاج إلى كمية كبيرة من الماء ولكن ليس كمية كبيرة جداً فمن المهم ألا تصل المياه إلى الأوراق، ويجب أن تتم السقاية في الصباح الباكر وليس في وقت متأخر من الليل.
  6. عندما يبدأ اليقطين في النمو والتحول إلى اللون البرتقالي، قلل من كمية المياه التي تستخدمها ثم أوقف المياه كليًا قبل التخطيط لحصاد اليقطين.
أقرأ ايضاً  فتح حساب في مصرف العراق وأقسام المصرف المركزي العراقي

كما يمكن زراعة اليقطين في وعاء داخلي قبل نقله إلى الخارج حيث يتم تجهيز وعاء به فتحات وتزويده بتربة التأصيص ووضع 4 بذور فيه قبل 3 أسابيع من نقله للخارج. يراعى سقاية البذور دون غمرها بالماء والحفاظ على درجة حرارة 25 درجة. بعد انبات البذور يتم تخفيض الحرارة إلى 20 درجة تقريبا، ويتم نقلها إلى الخارج ووضعها بحفرة 2.5-5 سم.

الآفات التي يمكن أن تصيب اليقطين

  1. الخنفساء الخضراء: يمكن أن تلحق الكثير من الضرر في وقت قصير
  2. الخنافس ذات الأربعة خطوط: يمكن أن تقوم بقتل النباتات الصغيرة
  3. البق: تلحق الضرر بزهرة الأنثى
  4. المن: يمكن أن تغزو المحصول في لحظة ويصبح من الصعب السيطرة عليه

يجب الحفاظ على خطوط السياج نظيفة وينصح بقطع الأعشاب باستمرار لحماية النباتات من الأمراض وزراعة مجموعة من نباتات دوار الشمس لجذب الحشرات الضارة إليها وبالتالي الحد من إصابة نباتات اليقطين بالآفات.  كما يجب الانتباه عند رش اليقطين بالمبيدات الحشرية، حيث يجب أن يتم الرش في الليل بعد أن يرحل النحل إلى خلاياه وليس في الصباح.

في النهاية يجب الحذر من بعض الأمور عند زراعة اليقطين أهمها عدم ترك اليقطين على الأرض عندما يكبر وكذلك يجب تقليبه ومراعاة ألا تبتل أوراقه أثناء السقاية. أما بالنسبة للحصاد فيتم في فصل الخريف.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم
لا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *