التخطي إلى المحتوى

تمتاز ثمار أشجار الخوخ بفوائدها الصحية الكثيرة لجسم الإنسان؛ لكن هل تعلم كيف تُزرع وما هي متطلبات زراعتها
والشروط التي تضمن نمواً جيداً لها، لنتعرف على معلومات أكثر عن شجرة الخوخ في هذا المقال.

ما هي فاكهة الخوخ؟

الخوخ هي فاكهة ذات نواة من جنس الخوخ (Prunus)، تتبع الفصيلة الوردية، ونميز منها عدة أنواع تتبع لبلد
الزراعة، حيث نجد الخوج الآسيوي الأوروبي والخوخ الياباني وخوخ الـ Damson وغيرها.

ينتمي الخوخ إلى نفس عائلة الدراق والنكتارين والمشمش، لكن فاكهة الخوخ أكثر تنوعًا من أبناء عمومتها من الفاكهة ذات النواة. ويمكن أن تكون كبيرة أو صغيرة الحجم، ذات بشرة خارجية حمراء أو أرجوانية أو صفراء أو برتقالية ولب يتراوح بين الوردي والأصفر والبرتقالي.

ظهرت لأول مرة في الصين منذ آلاف السنين، ثم شقت طريقها إلى اليابان وأجزاء من أوروبا وأمريكا. ويوجد اليوم أكثر من 2000 نوع في جميع أنحاء العالم.

يُستهلك الخوخ كفاكهة طازجة، وكذلك في صناعة السلطات والحلويات الهلامية إلا أن فوائدها تكمن في تناولها طازجة مع قشرتها.

مواسم زراعة الخوخ

يعتبر فصل الخريف هو الموسم المناسب لزراعة شتلات الخوخ وتحديداً في شهري أيلول وبداية تشرين الأول مع الانتباه إلى ضرورة الاعتناء بالشتلات في فترات الصقيع.

متطلبات التربة والمناخ لزراعة الخوخ

إن زراعة أشجار الخوخ ليست مهمة صعبة طالما أنها تحصل على احتياجاتها لتنمو كما هو مخطط لها. تتطلب زراعة الخوخ وصولاً تاماً لأشعة الشمس وتربة رملية جيدة التصريف من أجل الازهار. وعادة ما تُفضّل التربة ذات قيمة PH تتراوح من 5.5 إلى 6.5.

من الجيد دائمًا اختبار التربة قبل زراعة أي شجرة فاكهة للتأكد من أن درجة الحموضة مناسبة. كما يجب تهيئة التربة قبل الزراعة، ولا بد أن تعلم أن الخوخ يمكن أن ينتمي إلى واحدة من ثلاث مجموعات: الأوروبية أو اليابانية أو الـ Damson، حيث تعتمد المجموعة الأفضل للزراعة على منطقة النمو وشروطها المناخية.

أقرأ ايضاً  فتح حساب في بنك انتركونتيننتال لبنان IBL Bank

يصل ارتفاع معظم أشجار الخوخ إلى 5 أمتار عند النضج أو 4 أمتار إذا كانت من النوع الأقل ارتفاعاً. وإذا تمت الزراعة في مناخ أكثر برودة، فلا بد أن تتم حماية الأشجار من الرياح الباردة، لأنها معرضة لضرر الصقيع المتأخر.

تهيئة الأرض لزراعة الخوخ

يمكن تحضير التربة في أي وقت لا تكون فيه الأرض رطبة جدًا أو متجمدة، ويمكن زراعة الأشجار حتى عندما تكون درجات الحرارة باردة. لكن إذا كان من المتوقع حدوث صقيع شديد، فمن المستحسن تأخير الزراعة لفترة تصبح عندها درجات الحرارة أكثر اعتدالًا. ويمكن القول عموماً أن الزراعة ممكنة طالما التربة مهيأة. ويتم تهيئة التربة وفق الخطوات الآتية:

  • تُحفر حفرة بعمق واتساع بما يكفي لانتشار الجذور على مساحة كافية، ويتم الاحتفاظ بالتربة الناتجة عن الحفر لإعادة ردمها بعد وضع النبتة بحيث تُستثمر التربة بأقصى درجة ممكنة.
  • يتم خلط روث البقر المجفف أو سماد الحديقة العادي (حتى تركيز 1/3) في كومة التربة السطحية.
  • إذا كنت تزرع في حديقتك المنزلية، فيمكنها أن توفر لك مواد عضوية مثالية مثل قصاصات العشب والأوراق المقطعة. بحيث لن يتحلل العشب والأوراق فقط لتوفير المغذيات للتربة، بل سيساعدان أيضًا في تهيئة التربة. ويمكن الاستفادة منها في بداية موسم الزراعة خلال فضل الربيع.

الري في زراعة الخوخ

  • في حال هطول المطر خلال فصل الصيف، فلا حاجة إلى استخدام الري. وفي حال عدم هطول أمطار، فإنه لا بد من الري المنتظم باستخدام خرطوم مائي ذو غزارة ضعيفة، بحيث يعطي فرصة أفضل للامتصاص من قبل الجذور. ويجب إعطاء الشجرة ما يكفي من الماء بحيث تغمر كامل التربة حول الجذور.
  • من المهم ملاحظة أنه في حالة الوسط الجاف، فإنه يجب عدم الإفراط في الري، ويكفي مرة واحدة كل 10 أيام أو أسبوعين. حيث تعتبر الجذور العطشى الجافة أسوء من الجذور المغمورة بالمياه.
  • على الرغم من أن القليل من الانخفاض في التربة يساعد على الري في الصيف، فمن المهم رفع التربة حول الشجرة إلى مستوى التربة المحيطة حتى لا يتجمد المياه حول الجذع خلال فصل الشتاء.
أقرأ ايضاً  حوكمة الشركات والمبادئ الرئيسية التي يتم الاعتماد عليها في حوكمة الشركات

الآفات الزراعية في زراعة الخوخ

تتعرض أشجار الخوخ لمجموعة من الآفات الزراعية التي تسببها الفطريات ويتضمن بعضها:

  • تعفن الجدور بتأثير الفطريات والتي تُصاب به أشجار الخوخ مع مضي سنوات على زراعتها نتيجة ضعف الجذور وتستوجب هذه الآفة إزالة الشجرة.
  • العقد السوداء التي تحدث في البراعم حديثة النمو وتتطور مع الزمن بتأثير الفطريات، وتستوجب إزالة الفروع القديمة الحاملة لمثل هذه العقد واستخدام مبيدات الفطريات المناسبة.
  • العفن البني وتتم الوقاية منه باستخدام المبيدات ايضاً.

إضافة لمجموعة من الآفات الأخرى التي تصيب جنس الخوخ

حصاد الخوخ

تُترك ثمار الخوخ على أشجارها حتى تنضج، وذلك حال الشعور بمرونتها عند الضغط عليها برفق، وتحتاج الأشجار عمومًا إلى عملية القطف عدة مرات.

الفوائد الصحية لفاكهة الخوخ

يساعد فيتامين C الموجود في الخوخ على الشفاء وبناء العضلات وتكوين الأوعية الدموية، ويمكن أن يقدم الخوخ الفوائد الصحية الآتية:

  • تعتبر فاكهة الخوخ غنية بمضادات الأكسدة، التي تحمي من تلف الخلايا والأنسجة.
  • تخفيف مستويات القلق.
  • تخفيف الإمساك.
  • المساهمة في تخفيف مستويات السكر في الدم.
  • المساعدة في دعم صحة العظام.
  • يساهم تناول الخوخ المنتظم في تقليل ارتفاع ضغط الدوم وتخفيف مستويات الكوليسترول، والتي تعد من عوامل الخطر الرئيسية لأمراض القلب.

بعد قراءة هذا المقال، لن تتردد في زراعة شجرة أو أكثر في حديقتك المنزلية لو كنت تملك واحدة، فإضافة لمنظرها البديع سوف تمنحك ثمارها اللذيذة ذات الفوائد الجمة. وفي النهاية نكون قد تحدثناعن مواسم زراعة الخوخ وطريقة زراعة الخوخ وفوائده الصحية

هل كان المقال مفيداً؟

نعم
لا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *