التخطي إلى المحتوى

المشاريع الريادية تمر بعدة مراحل ابتداءً بالفكرة واختبارها مرورا بمرحلة اختبار الحل ومدى مناسبته للمشكلة
وصولا لمرحلة التوسع والنمو في المشروع بعد الوصول لنموذج عمل مناسب، ولكي تستمر الشركة الناشئة .وتتمكن
من تحقيق الأهداف المرتبطة بها بكل من هذه المراحل هناك حاجة لرأس المال الذي يساعدها في توظيف وتطوير
المنتج وغيرها وبالتالي فإنه من الخطوات الطبيعية والمهمة التي تقبل عليها العديد من المشاريع الريادية خطوة البحث عن مستثمرين. فدعونا نعرف كيف تعرض مشروع على المستثمرين و التحديات التي تواجه رواد الأعمال

مهارات العرض على المستثمرين

من الطبيعي والمتعارف عليه عالميا بأن عملية البحث عن مستثمر تحتاج للتواصل و.عرض المشروع أمام العشرات من المستثمرين في الغالب، وفيما يلي ١٤ نصيحة ومهارة أثناء عرض المشروع ستساهم في زيادة فرص النجاح في الحصول على الاستثمار:

إن وجود الشغف بالفكرة من عدمه غالبا ما يكون ظاهرا على صاحب الفكرة أو مقدم الفكرة عندما يقوم بالحديث .عنها في فعالية أو اجتماع مغلق لدى الجهة المستثمرة لذلك يجب الحرص على إظهار الشغف والحماسة عند تقديم الفكرة ولماذا دخلت هذه الفكرة في ذهن المقدم وكيف سيجد لها حلا مبتكرا.

  • الجدية والإصرار 

بشكل مكمل للشغف يرغب المستثمر في معرفة إذا كان لدى مقدم الفكرة الإصرار الكافي لتحويل الفكرة إلى واقع وهل بدأ المشروع ولو بخطوات بسيطة أم أن الفريق متوقف في مرحلة الفكرة وفي انتظار الاستثمار أو الدعم المادي.

من الأمور المهمة للمستثمر وجود مشكلة واضحة يسعى رائد الأعمال لحلها بحيث يكون هناك قيمة حقيقية في الحل الذي يرغب رائد الأعمال في العمل عليه وكلما كان هناك أرقام وإحصائيات وبيانات توضح المشكلة وأثرها والحاجة لإيجاد حل لها كلما ساهم ذلك في توضيح القيمة من الفكرة.

  • فهم واضح للفكرة والسوق

عند البحث عن مستثمر لفكرة أو مشروع ريادي لا بد من إثبات أنه يوجد الفهم الكافي للمشكلة والسوق الذي ينوي رائد الأعمال الدخول إليه وأهم المنافسين المحليين والعالميين على أقل تقدير.

  • الإبداع في الفكرة والحل 

من المهم لدى المستثمر معرفة إذا ما كان هناك إبداع في الفكرة بحيث تتميز عن غيرها من الأفكار أو على الأقل يكون هناك تطور واضح في نموذج العمل بما يضمن تفرد المشروع وتميزه في تنفيذ هذه الفكرة على أرض الواقع.

  • صعوبة تنفيذ الفكرة 

 الأفكار التي من السهل تكرارها وتنفيذها من قبل الآخرين من الصعب التفرد بها لفترة طويلة وبالتالي

أقرأ ايضاً  كيفية فتح حساب في المصرف الإسلامي الليبي

يصبح من الصعب إيجاد قيمة تنافسية تميز المشروع عن غيره وبالمقابل كون تنفيذ الخبرة يستلزم

إمكانيات نادرة يجعل استنساخ الفكرة من قبل الآخرين أمرا أكثر صعوبة.

  • الخبرة والتميز في المجال 

 خبرة ومعرفة الفريق أو أحد أفراده بمجال عمل الفكرة أمر مهم فلا بد أن يكون ظاهرا للمستثمر الجهود التي بذلها الفريق في دخول المجال والتعرف على أسسه وحيثياته.

  • المقدرة على إدارة المشروع 

 رغم أهمية الخبرة والتميز في مجال الفكرة إلا أنها وحدها لا تكفي حيث أن هناك حاجة لمن يدير العمل ويضمن استمراريته نحو تحقيق الهدف.

 من الطبيعي أن يكون لدى فريق العمل مهارات مكملة تساعد في تنفيذ الفكرة مع تفرغ أحد أعضاء الفريق على

الأقل في المراحل الأولى من المشروع، أما إذا كان مؤسس المشروع يعمل لوحده في هذه المرحلة فمن

الضروري أن يقوم بتوضيح المهارات والمقدرات التي لديه وكيف أنها تكفي المرحلة الحالية من المشروع.

  • نموذج عمل واضح 

في حين أنه من غير المتوقع أن يكون نموذج العمل جاهزا ودقيقا من البداية .لأن ذلك مستحيل في المشاريع الناشئة إلا أن رائد الأعمال يجب أن يوضح أنه فكر مطولا في نموذج العمل واستفاد من التجارب المشابهة (إن وجدت) في الوصول إلى نموذج عمل يأمل في اختباره وكيف ستكون آلية الاختبار.

  • التواصل مع العملاء المستهدفين 

في ظل تطور التقنيات اليوم أصبح من الذكاء أن يقوم صاحب الفكرة بجمع المهتمين بالمجال الذي ينوي الدخول إليه مبكرا من خلال استراتيجيات تسويق المحتوى والتسويق الرقمي وما إلى ذلك.

  • التجارب الأولية والمنتج في صورته الأولية وتقليل المخاطرة 

بسبب الخطورة العالية في المشاريع الريادية نرى أن المستثمرين غالبا ما يكونون مترددين في اختيارهم لمشروع ما. وعلى الرغم من ذلك فإن القيام يبعض الاختبارات والتجارب الأولية وجمع الأرقام وإثبات جدوى الفكرة .ولو بشكل مبدأي يعني أن المشروع قد قلّت المخاطرة فيه ولو بنسبة بسيطة عن الفرص الاستثمارية الأخرى .التي قد يفكرون بها.

  • الاستثمار المطلوب ومقابل ماذا 

يخطئ الكثير من أصحاب الأفكار في تقييم وحساب التكاليف التي يحتاجها الفريق في هذه المرحلة من المشروع .إما لجهلهم أو عدم إدراكهم بأنه ليس من مصلحتهم طلب أكثر من حاجتهم . حيث أن ذلك سيؤدي إلى خسارة نسبة أعلى من ملكيتهم في الشركة فمن النقاط الأساسية التي تهم المستثمر معرفة مقدار الاستثمار المطلوب فيم سيتم إنفاقه ومتى وكيف للتأكد من أن الاستثمار يكفي احتياجات المشروع الريادي في هذه المرحلة ويضمن انتقال .المشروع للمرحلة التالية.

  • العوائد من الاستثمار 

المستثمر في النهاية يبحث عن أعلى قيمة يمكن له الحصول عليها من الاستثمارات التي يدخل فيها وقد يكون من الجيد أن يوضح رائد الأعمال خطته في تنمية الشركة والتوسع فيها وفرص الاستحواذ المحتملة مستقبلا.

أقرأ ايضاً  دليل مصانع مستعملة للبيع في تركيا وماكينات مستعملة للبيع في تركيا

التحديات التي تواجه رواد الأعمال أثناء عرض المشروع

لأسباب متعددة يواجه رواد الأعمال تحديات عند اختيار أفضل الطرق لعرض أفكارهم ومشاريعهم أمام الجمهور تتمثل فيما يلي:

  • حداثة الفكرة فقدرة رائد الأعمال في استحداث حل جديد لمشاكل تواجه العملاء يضعه في تحدي كيف يوضح آلية عمل فكرته للعامة.
  • اعتماد المنتج على أدوات تقنية كالذكاء الاصطناعي أو إطلاق موقع إلكتروني أو تطبيق على الجوال إذ يضعه هذا النوع من المشروعات أمام تحدي كيفية تبسيطه للمستثمرين أو أصحاب المصلحة.
  • تعقيد جوانب المنتج فكثيرا ما تكون الحلول المطروحة معقدة وذات جوانب متعدد مما يضع على رائد الأعمال عبء شرح جوانب المنتح.
  • كثرة تفاصيل المشروع كتعدد شرائح المستهلكين أو تعدد القيمة المضافة أو تعقيد مصدر الربح.
  • عوامل خاصة برائد الأعمال نفسه كعدم قدرته على مواجهة الجماهير أو عدم ممارسته للإلقاء أو العرض.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم
لا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *