علاج الادمان : أنواع علاج الإدمان وتكلفته

يوجد العديد من خيارات العلاج المتاحة للأشخاص الذين يعانون من إدمان المخدرات أو الكحول، وتشمل هذه التدابير إعادة تأهيل المرضى المقيمين والخارجيين ، ومجموعات الدعم المستمرةـ تعرف على تكلفة وأسعار علاج الإدمان.

أنواع علاجات الإدمان

بالنسبة لكثيرين، تتمثل الخطوة الأولى نحو التعافي في الاعتراف بصراعهم الشخصي مع الاعتماد على المخدرات، والخطوة التالية هي إيجاد برنامج للعلاج يمكن أن يساعد على استعادة صحتهم ورفاههم وسعادتهم بشكل عام، هناك خيارات علاجية لا تحصى يمكن للشخص أن يختار من بينها. على سبيل المثال: يلجأ بعض الاشخاص الذين يعانون اشكالا خطيرة من الادمان الى برنامج التخلص من السموم قبل الانتقال الى اعادة التأهيل. وقد يختار آخرون البدء في الشفاء في مرفق للمرضى المقيمين أو الخارجيين. وبعد العلاج، يوصى بمواصلة تعزيز الدروس المستفادة في إعادة التأهيل بحضور مجموعات الدعم وجلسات العلاج.
تذكروا أنه لا يوجد نهج “مقياس واحد يناسب الجميع” للتعافي من الإدمان. مهما كانت طريقة العلاج التي تختارها، فتأكد انه يحتوي على كل ما تحتاج اليه لمساعدتك على الشفاء بنجاح. الشفاء من الإدمان ليس سهلاً إن تحقيق الرصانة الطويلة الأمد والحفاظ عليها يتطلب قدراً كبيراً من قوة الإرادة والانضباط الذاتي. على أية حال، أنت ليست وحيد على هذه الرحلةِ. خلال إعادة التأهيل، ستبني علاقات قوية مع الآخرين داخل المكان العلاجي او المستشفي. فإعادة التأهيل داخل المستشفيات هي الخيار الأفضل للأفراد الذين يكافحون الإدمان المزمن، فضلا عن أولئك الذين يعانون من اضطراب عقلي أو سلوكي مزمن.

التأهيل في العيادات الخارجية:

لإعادة التأهيل في العيادات الخارجية شكل آخر من أشكال الرعاية الشاملة للمدمنين. وتقدم هذه البرامج العديد من نفس أنواع العلاجات الفعّالة التي تقدمها إعادة التأهيل الداخلي. غير أن إعادة تأهيل المرضى الخارجيين تسمح للمرضى بالعيش في منازلهم أثناء عملية الشفاء. ويمكن للمرضى مواصلة العمل ورعاية أسرهم مع حضور جلسات العلاج المقررة طوال الأسبوع.

_من المهم أن نضع في اعتبارنا أن إعادة تأهيل المرضى الخارجيين لا تعزل المرضى من العالم الحقيقي ؛ ولذلك، يكون المرضى أكثر عرضة لخطر التعرض لمسببات تتحدى رزانتهم. ولهذا السبب فإن إعادة التأهيل في العيادات الخارجية هي الأنسب للأفراد الذين يعانون من أشكال معتدلة من الإدمان ومن نهج ملتزم ومنضبط للشفاء. كما أن برامج المرضى الخارجيين هي أيضاً برامج ممتازة بعد علاج المرضى الداخليين وتعلم المزيد عن إعادة التأهيل كمرضى خارجيين

فترة ازالة السموم من الجسم:

يساعد تطهير الجسم من الكحول والسموم الناس على الانسحاب بأمان من المخدرات أو الكحول إلى أن يصبح غير موجود وهي غالبا ما تكون الخطوة الأولى في علاج الأفراد المتعافين من أشكال الإدمان المعتدلة إلى الشديدة. وفي بعض الحالات، يتطلب ازالة السموم من بعض العقاقير علاجا مدعوما بالأدوية يساعد على تخفيف حدة اعراض الإنسحاب وكثيراً ما تخفض الأدوية التي توصف أثناء عملية التخلص من السموم إلى أن يتوقف المريض بدنياً عن الاعتماد على مواد الإدمان.
وخلال فترة التخلص من السموم وطوال فترة العلاج، يمكن وصف الأدوية للمرضى للمساعدة في عملية الشفاء. وتستخدم هذه الأدوية لأغراض متنوعة، بما في ذلك التحكم في أعراض الانقطاع عن التعاطي، أو الحد من الرغبة في التعاطي، أو علاج الاضطرابات التي تحدث في آن واحد. وللأدوية المخصصة لعلاج الإدمان أكثر النتائج فعالية عندما تؤخذ بالاقتران مع برنامج علاج تشمل تدخل من شخص كان يعاني من الإدمان و أخصائي نفسي و الفكرة وراء التدخل هي مساعدة الاشخاص على التعبير عن مشاعرهم بطريقة بنّاءة وتشجيعهم على مواجهة صارع الادمان و الدخول في البرنامج العلاجي.

العلاج الروحاني :

يفضِّل بعض الناس ان يتخذوا موقفا روحانيا اكثر لشفائهم. وتوفر مراكز إعادة التأهيل القائمة على العقيدة برامج متخصصة وتسهيلات تتمحور حول العقيدة. وفي إطار هذا النوع من برامج إعادة التأهيل، يستطيع الأشخاص المتعافون أن يحيطوا بأنفسهم بأفراد من نفس التفكير يبحثون عن التوجيه من قوة أعلى للبقاء أقوياء في المرحلة المقبلة.
وتستند العلاجات المستخدمة في علاج الإدمان إلى أنماط صحة الفرد وتعاطيه للمواد المخدرة. وتشمل خيارات العلاج مجموعة من الجلسات العلاجية الفردية أو الجماعية، التي عادة ما ينظمها مستشارو الإدمان.

العلاج بالتغذية المرتدة الحيوية:

التغذية المرتدة الحيوية هي شكل من أشكال العلاج من المخدرات الذي يساعد الأشخاص المتعافين على فهم العمليات اللاإرادية لجسمهم. خلال جلسة التغذية المرتدة ، يضع المعالِج مجسّات الكترونية على جسم المريض لرصد نشاط دماغه. وبعد مراجعة أنماط الموجات الدماغية، يمكن للأخصائي أن يوصي بمجموعة من التقنيات النفسية التي يمكن استخدامها للمساعدة في التغلب على الإدمان.

العلاج السلوكي الجدلي:

وأثناء العلاج السلوكي الجدلي، تُعالج أمراض عقلية خطيرة مثل اضطراب الوسواس القهري بالاقتران مع اضطراب استخدام مواد الإدمان. ويهدف هذا العلاج إلى تحسين الاعتداد بالنفس وتوفير مهارات السيطرة على الإجهاد وتشجيع الأفراد المتعافين على إزالة المعوقات من حياتهم.

العلاج التجريبي:

ويستخدم العلاج التجريبي أساليب علاج غير تقليدية لمساعدة المدمنين المتعافين على التغلب على المشاعر والعواطف المكبوتة والتي قد تكون قد أسهمت في إدمانهم. وتشمل أنواع العلاج الشائعة الأنشطة الترويحية في الهواء الطلق، مثل تسلق الصخور.

العلاج الشامل :

وفي إطار العلاج الشامل، ينصب التركيز على الرفهيه العام للفرد، مع القيام في الوقت نفسه بمعالجة الأعراض الفيزيائية للانقطاع. ويمكن ان تشمل العلاجات الشاملة اليوغا، الوخز الإبري، العلاج بالفنون، والتأمل الأمواج.

العلاج التحفيزي:

ويُستخدم العلاج التحفيزي لمساعدة الأشخاص المتعافين على تعلم كيفية تغيير أي أفكار وسلوكيات سلبية ترتبط بإدمانهم. ويستخدم هذا النوع من العلاج في كثير من الأحيان لعلاج الأشخاص الذين يتعافون من تعاطي المخدرات والذين يعانون من حالات متلازمة، مثل الاضطراب الثنائي القطب واضطراب كرب ما بعد الصدمة.

العلاج النفسي الديناميكي:

يساعد العلاج النفسي الديناميكي الاشخاص على استكشاف انفعالاتهم للكشف عن علاقة افكارهم اللاواعية بإدمانهم. وهذا يساعد على تحديد السبب الكامن وراء تعاطي المواد المخدرة. والعمل علي اللاعتراف بهذه المشاعر العميقة والجذوز الحقيقه للمشكلة ،وبذلك يكون الافراد اكثر استعدادا للاكتشاف وتجنب الإغراءات او المثيرات خلال تعافيهم المستمر.

العلاج بمجموعات الدعم:

يوصى بشدة بأن ينضم المريض إلى مجموعة دعم بعد الانتهاء من برنامج علاج الإدمان. وتشكل مجموعات الدعم جزءاً أساسياً من بقائها على المسار الصحيح بمجرد خروجها من العلاج، بما يسمح لها بمواصلة الرعاية الطويلة الأجل بعد إعادة التأهيل. ويمكن للأفراد الذين تقابلهم في مجموعات الدعم أن يقدموا التشجيع طوال عملية التعافي. وهناك عدد من مجموعات الدعم المختلفة المصممة لمواد محددة أو الخصائص الديمغرافية. و ايجاد المجموعة المناسبة يوفر مجموعة من الأفراد الذين يحفزون ويلهمون بعضهم البعض للبقاء ملتزمين بالتعافي.

العلاج ببرنامج ال 12 خطوة:

وبرنامج ال 12 خطوة تعتبر معيارا للشفاء من الإدمان. وتتبع هذا البرنامج نموذج التعافي المؤلف من 12 خطوة والتقاليد الاثني عشر التي أنشأها مؤسسو المدمنين على الكحول المجهولين. وبما ان البرنامج يسمح للناس بتكييف الخطوات مع حاجاتهم الخاصة، وجد كثيرون ان الخطوات الـ ١٢ مفيدة جدا خلال شفائهم. أكثر أنواع برامج الـ 12 خطوة شعبية هي مدمني الكحول المجهولين و المدمنين المجهولين توفر اجتماعات المدمنين على الكحول المجهولين مجموعة من الأفراد الذين يمكن أن يتعاملوا مع بعضهم البعض على مستوى ما حول إدمانهم للكحول وكيفية تأثيره على حياتهم. وتعقد معظم الاجتماعات مع مدمني الكحول يومياً أو أسبوعياً في إطار محلي. وتشجع الاجتماعات المفتوحة أفراد الأسرة أو الأحباء على حضورها، في حين أن الاجتماعات المغلقة تقتصر على الأشخاص الذين يتعافون أنفسهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


php shell download
istanbul escort

ısparta escort bayan profilleri bilecik escort ilanları edirne escort kadınlarının profilleri bolu escort numaraları kırşehir escort fotoğrafları burdur escort bayanların telefon numaraları ayvalık escort bayan ilanları amasya escort profilleri adapazarı escort bayan numaraları çorlu escort sitesi hakkında rize escort zonguldak escort ilanları trabzon escort bayan ilanları ve profilleri edirne escort
buca escort
r57 shell