التخطي إلى المحتوى

خصائص معدن الفلوريت Fluorite . هو معدن نابض بالحياة يمتاز بجمال بلورته، ذو مظهر زجاجي ناعم، متوفر في العديد من الأشكال والأحجام.ألا وهو معدن الفلوريت، لنتعرف معاً في هذا المقال على هذا المعدن وأهم خصائصه.

ما هو معدن الفلوريت ؟

الفلوريت معدن شائع جدًا، يتكون من فلوريد الكالسيوم، تكون بلوراته بشكل مكعب أو ثماني السطوح مميزة حيث يميل الفلوريت الذي يتكون من السوائل ذات درجة الحرارة المرتفعة إلى الظهور على شكل بلورات ثماني السطوح، بينما يميل الفلوريت الذي يتكون من السوائل ذات درجة الحرارة المنخفضة إلى الظهور على شكل بلورات مكعبة. إن بلورات الفلوريت نقية صافية، لذا فإن العديد من بلورات الفلوريت ذات الألوان المتعددة تعكس ببساطة مجموعة متنوعة من الشوائب الثانوية في التركيب الكيميائي لهذه البلورة والتي تسبب تلونها. كما يطلق عليه أحيانًا الفلورسبار. يأتي الاسم من الكلمة اللاتينية “فلو”، والتي تعني التدفق.

تواجد معدن الفلوريت في الطبيعة

على مر التاريخ، كان الفلوريت واحدًا من أكثر البلورات قيمةً، وحتى يومنا هذا لا يزال أحد أكثر الأحجار المرغوبة نظرًا لندرته وألوانه وتصميماته. حيث تكون بلورة الفلورية بأحد سبعة ألوان مختلفة اعتمادًا على التركيب الكيميائي لها وتبعاً للمنطقة التي تشكلت فيها. يمكن استخراجه بشكل شائع في الصين والبيرو والبرازيل والمملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وكندا. ويمكن تقسيم تواجده في هذه المناطق وفق الآتي:

  • تستخرج عينات الفلوريت الزرقاء الزاهية في فرنسا.
  • وتستخرج عينات الفلوريت الوردية في كل من جبال الألب في فرنسا وسويسرا.
  • تستخرج عينات الفلوريت الأرجواني في المانيا.
  • وتستخرج عينات الفلوريت الخضراء في جنوب افريقيا.
  • تستخرج عينات الفلوريت الأزرق المائل للصفرة في انكلترا.

خصائص معدن الفلوريت الفيزيائية

يتصف الفلوريت بالخواص الآتية:

  • إنه معدن عديم اللون، على الرغم من أن أغلب تواجده في الطبيعة يكون ملوناً بسبب الشوائب كما أسلفنا سابقاً.
  • ذو بريق زجاجي.
  • يتصف بالشفافية.
  • تبلغ صلابته على مقياس موس 4 درجات.
  • وزنه النوعي 3.175 – 3.184

خصائص معدن الفلوريت الكيميائية

  • يصنف الفلوريت من الهاليدات.
  • تركيبه الكيميائي هو CAF2.

استخدامات وتطبيقات معدن الفلوريت

  • للفلوريت العديد من الاستخدامات في علم المعادن.
  • كما يستخدم في صناعة السيراميك والصناعات الكيماوية.
  • وهو مصدر الفلور، وحمض الهيدروفلوريك.
  • تُستخدم القطع النقية منه لصنع عدسات للمجاهر والتلسكوبات والكاميرات.

الآثار الصحية والبيئية لمعدن الفلوريت

يعتبر تلوث المياه الجوفية بالفلورايد مشكلة خطيرة في جميع أنحاء العالم. وقد اعتمد حد التسامح لمنظمة الصحة العالمية للفلورايد في مياه الشرب بـ 1.5 ملغ/لتر. ويتجلى المرض البشري الناجم عن التسمم بالفلوريد في ثلاثة أشكال:

  • التسمم بالفلور السني.
  • تسمم الهيكل العظمي.
  • تسمم غير هيكلي.

وبصرف النظر عن الأسنان والعظام، فإن تفاعل الأنسجة الرخوة والأعضاء وأنظمة الجسم الأخرى مع الفلورايد يؤدي إلى التسمم بالفلور غير الهيكلي. كما يؤدي إلى العديد من أمراض العظام، وتبقع الأسنان، وآفات الغدد الصماء، والغدة الدرقية، والكبد، والكلى، وأعضاء جسم الانسان الأخرى. كما يمكن بسهولة تقدير تركيز أيون الفلوريد في مياه الشرب بواسطة مقياس الطيف الضوئي UV-Vis. حيث تم تطوير تقنيات مختلفة لإزالة الفلورايد بهدف تقليل محتوى الفلورايد إلى المستوى المطلوب بما في ذلك عمليات الغشاء والامتصاص بشكل أساسي.

ولا يزال الامتصاص الحيوي أحد أكثر الطرق استخدامًا لإزالة فلورة مياه الشرب نظرًا لكونها منخفضة التكاليف وبسبب صلاحيتها.

وفي الختام نرجو أن نكون قد قدمنا معلومات مفيدة عن خصائص معدن الفلوريت Fluorite وأهم استخداماته واثاره الصحية والبيئية  بأسلوب مبسط وإلى لقاء في مقال قادم عن عنصر جديد آخر.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم
لا

أقرأ ايضاً  سعر و مواصفات Oppo F11 بالتفصيل من مميزات وعيوب اوبو F11 والالوان المختلفه

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *