التخطي إلى المحتوى

يعد الاختيار بين امتلاكك لمنشأة فردية أوشركة ذات مسؤولية محدودة خيارًا حاسمًا وفريدًا لرواد الأعمال. ولكل
منهما محاسن ومساوئ ويجب على رائد الأعمال قبل البدء بأي إجراء قانوني أو المباشرة بأي نشاط تجاري أن يعرف
ويختار ماهية الشركة (فردية كانت أو ذات مسؤولية محدودة).

ماهي الملكية الفردية؟

تعتبر الملكية الفردية أبسط هيكل تجاري يمكن تنفيذه، إلا أنها لا تعتبر كياناً ملزماً قانونياً، حيث يمكن إنشاء الملكية
الفردية بأي اسم يختاره صاحبها إلا أنها ومن الناحية القانونية فهي تعتبر اسم فقط ولا يفصل صاحب العمل عن
شركته كما هو الحال في الشركة ذات المسؤولية المحدودة.

ولإنشاء الملكية الفردية فيتوجب على صاحب العمل تقديم المستندات القانونية اللازمة من اسم وعدد من التراخيص
المحلية المطلوبة تبعاً للمدينة التي يقع فيها العمل التجاري. أما إذا أردنا ذكر السلبيات فإنه وفي هذه الحالة أي
مسؤولية قانونية أو مالية تقع على عاتق المالك فقط فهو المسؤول الأول والأخير عن الدعاوى القضائية والغرامات والديون والالتزامات الأخرى.

ماهي الشركة ذات المسؤولية المحدودة (Limited Liability Company “LLC”

تقدم الشركة ذات المسؤولية المحدودة لأصحاب الأعمال حديثي العهد عدداً من المكاسب فهي من وجهة نظر ضريبية
وقانونية من خلال المزايا الضريبية لشراكة تجارية وملكية فردية معاً، ومن خلال هيكل عملها يبدأ النشاط التجاري
كـكيان منفصل وقانوني خاص به، مع ديون وأصول منفصلة عن الحالة المالية للمالك باستثناء وضع الضرائب فقط. حيث يمكن أن نستدل بمصطلح الشركة ذات المسؤولية المحدودة على أن صاحب العمل محمي إلى حد كبير من
الدعاوى القضائية والمشاكل القانونية والديون والالتزامات المالية المتعلقة بتشغيل الشركة

مزايا وعيوب كل من المنشأة الفردية والشركة ذات المسؤولية المحدودة

تمتلك كل منهما مزايا وعيوب إلا أننا إذا أردنا اختيار نموذج العمل الأفضل فيتوجب علينا تقييم عدة أمور من عدد المالكين وأهداف الشركة وأسلوب عملها وماهي رؤيتها ومنتجاتها وسنناقش ذلك في الجوانب الآتية:

أقرأ ايضاً  فتح حساب في بنك سوسيتيه جنيرال الجزائري والأوراق المطلوبة لفتح حساب

تأسيس الشركة

إن تأسيس شركتك كـ ملكية فردية أسهل بكثير من شركة ذات مسؤولية محدودة، فمع وجود ملكية فردية فإن اجراءات تسجيل شركتك أسهل بكثير وأقل زمناً وتكلفة من التسجيل كشركة ذات مسؤولية محدودة.

التمويل ورأس المال

يعتبر التدفق النقدي أحد أهم القضايا الواجب أخذها في عين الاعتبار بالنسبة للشركات فإذا كانت شركتك ذات ملكية فردية فإنك ستعتمد على الطرق التقليلة في تأمين الأموال كالقروض مثلاً في حين يكون تمويل الشركات ذات المسؤولية المحدودة هو الملكية الفردية ذاتها، مع الإشارة إلى أن التحفظ على الديون والالتزامات المالية في هذه الحالة لا يكون ضد صاحب العمل وإنما ضد الشركة والتي تخضع لأسلوب مختلف من وجهة النظر القانونية في حال عدم سداد القروض.

ويمكن تلخيص ما سبق بأن التمويل في كلتا الحالتين متشابه إلا أن الفرق الجوهري يكمن في أن مالك الشركة ذات المسؤولية المحدودة يتمتع بحماية مالية وقانونية أكثر من المالك الشركة الفردية.  

المسؤولية الشخصية

في حالة الملكية الفردية يتحمل المالك كل المسؤولية سلبية كانت أم إيجابية ولا توجد حماية له ضد الدعاوى القضائية والإجراءات المصرفية وغيرها من الالتزامات التجارية السلبية المحتملة، أما في حال الشركات ذات المسؤولية المحدودة تعتبر الشركة كياناً منفصلاً عن صاحب العمل والذي تكون أصوله المالية معزولة عن التبعات القانونية المحتملة وأي إجراءات قد يتخذها الدائنون.

وفي الختام لا شك أن أصحاب الأعمال يواجهون خيارات مهمة أثناء اختيار هيكل أعمالهم ولاتخاذ القرار الصحيح يجب عليهم التشاور مع مالكي الأعمال الصغيرة والتعلم من تجاربهم واستشارة المختصين في مجال الأعمال بهدف الحصول على الإرشاد وتجنب المشكلات الوارد حدوثها. وبهذا نكون قد تحدثنا عن المنشأة الفردية و الشركة ذات المسؤولية المحدودة والعيوب والمزايا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *