التخطي إلى المحتوى

عندما نقول السويد يتراءى إلى  أعيننا المشهد الجميل للطبيعة الخضراء الخلابة والنظام الإجتماعي والأماكن السياحية التي تتنوع بين القلاع والمتاحف والمباني الجميلة والمناطق الآثرية والمنشآت الثقافية  والحدائق الهلالية ما يجعلها وجهة سياحية هامة. السويد هذا البلد الجمبل يستحق منك قراءة ما سأكتب عنه لأعرفك من خلاله على أهم المنتجات السويدية الزراعية والصناعية والتجارية وأهم المنتجات التي تصدرها السويد، طبعا بعد أن أقدم لكم نبذة عن السويد، تابعوني…

نبذة عن السويد

السويد هي دولة من الدول الأسكندنافية الموجودة في شمال أوروبا، يحدها من الشمال فينلاندا ومن الجنوب  بحر
سكاجيراك وبحر تيجات ومن الشرق بحر البلطيق ومن الغرب النرويج ، تملك السويد حدود برية مع النرويج،
وحدودا بحرية مع الدانمارك وألمانيا وبولندا كما أن السويد ترتبط بالدانمارك بواسطة جسر ويعرف بنفق أوريسند.

عاصمتها ستوكهولم وأكبر مدنها،أما عملة البلد فهي الكرونا السويدية، أما اللغة الرسمية لدولة السويد هي السويدية ،
مساحتها 450,295 كيلومتر مربع  أما عدد سكانها فيبلغ 9,880,604 نسمة، أما مناخ السويد فهو معتدل رغم تواجده في الشمال ولها أربع فصول متميزة ودرجات حرارة معتدلة على مدار السنة إلا أن المناطق تقسم إلى ثلاث حسب المناخ وهي الجزء الجنوبي لديه مناخ محيطي والجزء المركزي مناخه قاري ورطب والجزء الشمالي مناخه شبه قطبي حيث أنها أكثر دفئا وأكثر جفافا من مناطق الدول الاخرى.

تعتبر السويد من ثالث أكبر دول في الإتحاد الأوروبي من حيث المساحة، معظم سكانها يعيشون في جنوب البلاد حيث
المناطق الحضرية، في السويد يعتنق غالبية الشعب الديانة المسيحية.

من ناحية أخرى فإن إقتصادها متطور ويحتل المراتب الأولى حيث أنها من أكثر الدول المصدرة، تعتمد على
التكنولوجيا في كافة المجالات وخصوصاً نظامها الإقتصادي. تمتاز السويد بنظامها الصحي المتطور وكذلك نظامها التعليمي فهو في غاية التميز، أما بالنسبة للنظام الغذائي في السويد فهو يعتمد بصورة أساسية على السمك والبطاطا واللحوم، كما أنها من أفضل الدول في الرياضة حيث أنها إحتلت المرتبة السابعة في الألعاب الأولمبية، وفي الحقيقة لا بد من ذكر أبرز المعالم السياحية في السويد حيث أن أرخبيل ستوكهولم يطل علينا كأكبر أرخبيل بحري، وهناك قصر دروتيلغهولهم أي مكان إقامة العائلة المالكة وهو من أجمل القصور في السويد، أما  حاملاستان  التي تعرف بالمدينة القديمة حيث تمتاز بأبنيتها القديمة التي لا يزال يعنى بها لليوم. وأيضاً قصر كالمار هو معلم شهير وقصر تاريخي
ومن أبرز أماكن مدينة فيسبي يشتهر بالحائط الحجري الذي بني لحماية المدينة حيث أن إسمه مدرج على لائحة
اليونسكو للتراث العالمي.

أقرأ ايضاً  الاستثمار العقاري في هولندا وما هي متطلبات الاستثمار

الزراعة في السويد

تشتهر السويد بالزراعة وتمثل حصة كبيرة من الإقتصاد السويدي حيث أن المناخ معتدل وملائم للزراعة والشتاء بارد
لكنه يحافظ على المحاصيل من الإصابة بالعديد من آفات المحاصيل، كما أن الصبف الدافئ مع أشعة الشمس يسمح
بإنتاج الخضروات بالإضافة إلى إختلاف المناطق الزراعية الذي يسمح بتنوع الإنتاج.

قامت الدولة السويدية بالعديد من الخطوات لحماية الزراعة منها : لا يجوز التسويق لمنتجات يتم إنتاجها في الأراضي
الزراعية أو بيعها على أنها عضوية وذلك من أجل التحكم بالزراعات العضوية حيث أن 11% من الأرضي
الصالحة للزراعة في السويد أو معتمدة على الزراعة العضوية أو يستخدم برنامج التحكم الوطني الذي وضعته الدولة
حيث كان هدف من أهداف الحكومة السويدية هو أن 20% من الأراضي ستكون للزراعات العضوية وبالفعل لاحظنا
بالأرقام أنه أصبح هناك أكثر من 300 مزرعة سويدية للزراعات العضوية وكان حوالي 10% تستخدم في إنتاج الفواكه والخضروات.

أهم المنتجات الزراعية

  • تحتل الأعشاب والبرسيم بما في ذلك السماد الأخضر وحقول البور الحصة الأكبر من الأراضي المعتمدة للزراعة
    أي حوالي 67% في حين أن 30%  الباقي يستخدم لإنتاج الحبوب.
  • يستخدم لإنتاج الفواكه والخضروات مساحة 1.5%.
  • إنتاج الفاكهة والتوت غطى الإنتاج التجاري من الفاكهة العضوية
  • التفاح هو المنتج الرئيسي للفواكه التجاريةحيث يبلغ إجمالي إنتاج التفاح حوالي 20 ألف طن سنويا
  • االكمثري والخوخ والكرز تزرع أيضا
  • الفراولة هو عنصر حلوى سويدي تقليدي للغاية خاصة خلال موسم الصيف
  • الخضروات كالبطاطا التي تمثل 3%  من إجمالي مساحة البطاطا كما يزرع الجزر
  • الشمندر، البصل، الملفوف السويدي، والبازيلاء واللفت والفجل والقرع
  • كذلك البقدونس والثوم المعمر وأعشاب طازجة
  • كما يتم زراعة الفلفل الأخضر والخس والأعشاب الطازجة

 نظرا للظروف المناخية يصعب نمو الطماطم والخبار والخس لذا فإن إنتاجيتها محدودة.

أقرأ ايضاً  نظام الودائع في البنك الاهلي المصري وأسعار الفائدة ومميزاتها

الصناعة في السويد

تعتبر السويد واحدة من أغنى البلدان في أوروبا حيث أن إقتصادها متطور ويعتمد إعتمادا كبيراً على  التصنيع من أجل التصدير والصناعات في السويد مفصلة كالآتي :

الصناعات الزراعية

كان يعمل فيها قديما حوالي 20%  من اليد العاملة إلا أن الإنتاج الزراعي تجاوز الإستهلاك المحلي مع العلم أن الدولة تستورد كمية كبيرة من المواد الزراعية. بالإضافة إلى أن الحكومة عملت من أجل تشجيع الزراعة على دمج المزارع الصغيرة في وحدات كبيرة. ومن أبرز المحاصيل  المزروعة في السويد البطاطا ،الشعير، القمح، الخضروات والفواكه.

الصناعات التحويلية

تسهم بشكل كبير في إقتصاد البلاد،  وهي صناعة فعالة موجهة نحو التصدير، يعد قطاع السيارات من أكبر قطاعات الصناعة التحويلية في السويد حيث تمثل ما يقارب نصف القيمة المضافة الصناعية، وتشمل أيضاً مصانع صناعة الطيران والفضاء في الجزء الجنوبي من البلاد، كذلك هناك شركات صناعة السيارات فولفو و  ساب على المستوى العالمي. حيث تعتبر من أهم المنتجات التي تصدرها السويد الى البلدان الأخرى

أما مصانع الإلكترونيات والكهرباء حيث تعد مدينة ستوكهولم  أكبرمنتج لمعدات الإتصالات في البلاد وهناك ايضا مصانع البلاستيك والمعادن الصغيرة تقع في الجزء الجنوبي من البلاد.

من ناحية أخرى تشتهر مدن الساحل بصناعة البتروكيمات. أما المستحضرات الصيدلانية والتكنولوجيا الحيوية من أسرع القطاعات نموا في البلاد وتقع  بالقرب من أفضل مراكز البحوث الطبية الرائدة في البلاد.

صناعة السياحة

 تمثل السياحة جزءا صغيرا من إقتصاد البلاد حيث ساهمت بنسبة 2.9% من الناتج المحلي الإجمالي أي حوالي  928 مليون كرونة سويدية. يأتي معظم السياح الذين يزورون السويد من دول مجاورة مثلا النروج وفنلندا وألمانيا و المملكة المتحدة. يوجد في السويد 13 موقع تراث عالمي لليونسكو حيث يزور غالبية السياح البلاد، تعد جوتلاند منطقة جذب للسياح خاصة في فترة الصيف حيث إستقبلت البلاد 7.6 مليون زائرفي عام 2006 أما في عام 2016 زاد العدد ليصبح 13.9 مليون سائح.

أقرأ ايضاً  الأشكال والقوالب في PowerPoint لإنشاء عروض تقديمية ناجحة وكيفية استخدامها بفعالية

التجارة في السويد

تساهم صادرات السويد بحوالي ثلث الناتج المحلي الإجمالي في حين تشمل الصادرات المنتجات الهندسية على سبيل المثال معدات الإتصالات السلكية واللاسلكية، السيارات،ومحطات توليد الطاقة الكهرومانية وكذلك معدات التكنولوجيا الحيوية.

تصدر السويد إلى المملكة المتحدة بشكل أساسي، الدانمارك، ألمانيا، فنلندا والنروج حيث تمثل ثلثي سوق التصدير في البلاد.

أما الواردات تتنوع بشكل كبير مقارنة مع الصادرات ، يعتبر البترول أهم الواردات حيث تستورد الدولة معظم منتجاتها في المملكة المتحدة، ألمانيا، النروج، هولندا والدانمارك.

قدمت لكم أعزائي القراء مقالا حول أهم المنتجات المنتجات السويدية وأهم المنتجات التي تصدرها السويد أتمنى أن يعجبكم.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم
لا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *