التخطي إلى المحتوى

يعتبر الأمن الغذائي والزراعة المستدامة مجالات ذات أولوية للبحث والابتكار بسبب الاحتياجات المتزايدة لها في
القطاع الزراعي السويدي بعد انخفاض حصة السوق الزراعية السويدية في السوق المحلية من 75٪ إلى 50٪ خلال 20 عامًا.

وانطلاقاً من ضرورة أن تصبح أنظمة الزراعة والغذاء في العالم أكثر إنتاجية، وأكثر كفاءة، وأكثر مرونة في
استخدام الموارد ،توجب على المزارعين السويديين زيادة طاقتهم الإنتاجية وحصتهم في السوق.

ويعتبر قطاع الأغذية الإنتاج الأول في الزراعة ضمن السويد، ويؤمن واردات ما يقرب من 30 مليار كرونة سويدية
وسنقدم في مقالنا اليوم من منصة تجارتنا عدة مشاريع زراعية في السويد مربحة للمستثمرين أو الراغبين بجني
الأموال من القطاع الزراعي.

5 مشاريع زراعية في السويد مربحة

يحتاج إنتاج الغذاء في العالم إلى زيادة بنسبة 70٪ بحلول عام 2050 في ظل السيناريوهات المستقبلية القائمة على
النمو السكاني والإنتاج حسب منظمة الأغذية والزراعة، وستجد العديد من مناطق العالم صعوبة في زيادة طاقتها الإنتاجية بسبب التأثير السلبي للمناخ، بينما من المتوقع أن تتمتع السويد بأفضلية ملحوظة في زيادة الطاقة الإنتاجية مع مناخها الأكثر دفئًا وهطولات أمطارها الغزيرة .

مشروع إنشاء مؤسسة زراعية مدمجة في السويد

ثلث الشركات الزراعية في السويد تعرف بما يسمى بالمؤسسات المدمجة، مما يعني ذلك أن الشركات تجني الدخل من الزراعة المحلية للمحاصيل الزراعية، بالإضافة الى الأنشطة ذات الصلة، كاستثمار مساحات الغابات، أو الجمع بين الزراعة وقطاع السياحة في الطبيعة الذي شاع مؤخراً.

مشروع تصدير الحبوب في السويد

تعتبر الحبوب ومشتقاته من أكبر المنتجات المصدرة خارج البلاد، ويشكل القمح والشوفان والشعير والسكر وغيرها ثلث الصادرات السويدية في العام، وتهيمن الحبوب على إنتاج المحاصيل السويدية، حيث يُزرع نحو 40 % من الأراضي الصالحة للزراعة بالحبوب.

أقرأ ايضاً  خصائص المزيج التسويقي أمثلة عن المزيج التسويقي

استيراد المنتجات الغذائية في السويد

تستورد السويد العديد من المواد الغذائية الأساسية، بما فيها الأسماك والفواكه والخضروات واللحوم من الأسواق الأوروبية الرئيسية في الدنمارك وهولندا وألمانيا .

مشروع زراعة الخضروات في السويد

تزرع الفاكهة والخضروات والتوت ونباتات الزينة، في الهواء الطلق أو في داخل البيوت البلاستيكية، ومعظمها في جنوب السويد، كما يعتبر والجزر والخس والسبانخ من أهم الخضروات من حيث المساحة المزروعة في السويد.

مشروع تربية المواشي والدواجن في السويد

تعتبر السويد من أغنى دول الاتحاد الأوروبي بالدواجن بأكثر من 10 ملايين دجاجة، ويضاف اليها انتاج البلاد من لحوم الخنازير والأبقار، ناهيك عن الحليب ومشتقاته كاللبن والزبدة وغيره من المشتقات الحيوانية  القابلة للاستهلاك .

أهداف المشاريع الزراعية في السويد

 تنطوي الأهداف القريبة والبعيدة للمشاريع الزراعية ضمن السويد تحت مظلة السياسة الزراعية المشتركة في الاتحاد الأوروبي وهي :

1- زيادة الإنتاجية الزراعية في البلاد.

2- ضمان مستوى معيشة معقول للمزارعين .

3- تحقيق استقرار أسواق المنتجات الزراعية، وتقليل آثار اختلاف الأسعار في العرض والطلب للمنتوجات الزراعية.

4- ضمان توريد المنتجات الزراعية الفائضة عن الاستهلاك المحلي. 5- ضمان وصول المنتجات الزراعية بأسعار مناسبة ومتوافقة مع قيمة دخل المستهلك.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم
لا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *